الحدثالمنتدى

رئيس النقابة الوطنية لعمال التربية بالمسيلة طارق نقاز: مدير التربية لم يستقبل أي نقابة خلال الدخول المدرسي

استغرب رئيس النقابة الوطنية لعمال التربية بالمسيلة طارق نقاز تجاهل مدير التربية بالولاية لمختلف الشركاء الاجتماعيين خلال عملية التحضير للموسم الدراسي الحالي وقال ضيف منتدى الموقع الإخباري ” كل شئ عن المسيلة” بالرغم من الإجراءات التي تم اتخاذها لإنجاح الدخول المدرسي بفضل تدخل الوالي خلال هذا العام مقارنة بالسنوات الماضية إلا أن هذا لا يمنع من وجود نقائص ومشاكل تتحمل مديرية التربية الجزء الأكبر منها. ويؤكد طارق نقاز أن من مشاكل قطاع التربية بالولاية مشكلة “ظاهرة التسخير والوضع تحت التصرف” والتي كان لمها الأثر في عدم استقرار داخل القطاع بالإضافة إلى مشكلة الاكتظاظ الذي تتخبط فيه عديد المؤسسات التربوية .

وفي تشخيصه للوضع الذي تتخبط فيه المديرية مع بداية كل دخول مدرسي أكد ضيف منتدى “كل شئ عن المسيلة ” أن غياب الإجراءات الردعية من قبل الجهات الوصية كان له دور في تردي الوضعية .وحمل رئيس نقابة ” السانتيو” بالمسيلة المسؤولية لبعض مصالح المديرية بالنظر لانعدام كفاءة البعض وانعدام التجربة للبعض الآخر وهو ما الوضع الذي تتخبط فيه مصلحة الموظفين ومكتب التعليم المتوسط والثانوي.

وطالب طارق نقاز بتفعيل الحركة النقلية لجميع الأسلاك والرتب وكذا تجميد اللجان المتساوية الأعضاء.واستغرب رئيس النقابة الوطنية لعمال التربية بالمسيلة عدم إشراك الشركاء الاجتماعيين في التحضير للدخول المدرسي- مشيرا إلى أنهم قاطعو حفل التكريم بالنظر لتجاهل المديرية للنقابات- وعن النتائج الكارثية التي لازالت تتخبط فيها الولاية في مختلف الامتحانات خاصة شهادة البكالوريا أوضح طارق نقاز أن المسؤولية مشتركة ومن جهة الجهة الوصية فان تاخر التحويلات والتي تمتد إلى غاية شهر افريل من أسباب عدم الاستقرار في القطاع بالإضافة إلى ضرورة تحمل الأولياء لمسؤولياتهم في الدفع بتحسين النتائج وكذا ضرورة تكثيف الدورات التكوينية للأساتذة الجدد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق