الحدث

والي الولاية يطمأن طالبي السكن ببلدية المسيلة ويكشف

طمأن والي ولاية المسيلة سكان عاصمة الولاية انه حريص على تطبيق القانون فيما يتعلق بمنح السكن الاجتماعي لمن يستحقه وحسب البيان الإعلامي الصادر عن ديوانه. فان عملية تطهير الملفات مستمرة من خلال عمل اللجنة الجديدة التي تم تنصيبها عقب إلغاء قائمة 1262 سكن شهر افريل المنصرم والتي كانت شببا في احتاجاج سكان بلدية المسيلة .وأشار البيان السالف الذكر إلى انه تم تحيين ملفات طالبي السكن والتي بلغ عدد المستجيبين لهذه العملية 10323 شخصا وفي ذات السياق كشف والي الولاية انه تم فتح تحقيقات من قبل المصالح الأمنية مختصة حيث تم أحالت الآن 247 ملفا مخالفا لشروط الإستفادة من السكن ويتعلق الأمر بالذين ألغيت أسمائهم التي سبق وأن وردت في القائمة الاسمية الملغاة . وأشار البيان إلى أن السلطات العمومية لجأت لإلغاء القائمة المخصصة للمستفيدين من السكن العمومي الإيجاري حصة 1262 المعلن عنها بحر شهر أفريل 2019 بسبب تجاوزات قانونية سجلتها بعدد من الملفات .حيث أكد والي الولاية انه تم تنصيب لجنة جديدة مكلفة بدراسة الملفات طالبي السكن بأعضاء مجددة 100% أين وصل مجموع الملفات المدروسة من طرفها لحد الآن 4856 ملفا من أصل 10323آخرا . وطمان المسؤول الاول عن الجهاز التنفيذي بولاية المسيلة سكان عاصمة الولاية انه حريص على تطبيق القانون وان بأن كل الأشخاص الذين تتوفر فيهم الشروط القانونية للإستفادة سيكون لهم نصيب في القائمة فيما بعد أما عن المخالفون فمآلهم الإحالة للعدالة لا محالة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق